فلسطين تشارك في اجتماعات الاتحاد البرلماني العربي في القاهرة

Print
PDF

أكدت اللجنة التنفيذية التابعة للاتحاد البرلماني العربي على متابعهتا الحثيثة لما يصدره الكنيست الإسرائيلي من قوانين عنصرية،  والتواصل مع الاتحاد البرلماني الدولي، وغيره الجمعيات البرلمانية الاقليمية خاصة المتوسطية والاورومتوسطية.
واختتمت اللجنة التنفيذية اليوم الخميس اجتماعاتها واجتماعات اللجان الفرعية المنبثقة عنها التي عقدت في القاهرة خلال الفترة من 4-8\9\2016، والتي شارك فيها وفد من أعضاء المجلس الوطني الفلسطيني ضم الأخت انتصار الوزير وزهير صندوقة وعمر حمايل في باقي  الاجتماعات الأخرى.
وأكدت اللجنة التنفيذية في قراراتها انه من غير المقبول على الاتحاد البرلماني الدولي أن  يظل صامتا على مخالفة مبادئه وانتهاك ميثاقه ونظامه الأساسي من قبل عضو فيه ( الكنيست الإسرائيلي) على مسمع ومرأى من برلمانيي العالم، دون اتخاذ أية إجراءات بحقه أو مطالبته بالتوقف عن تلك الانتهاكات الجسيمة لميثاقه ونظامه الأساسي.كما أوصت أيضا اللجنة بالتركيز على قطاع الإعلام من أجل فضح هذه  القوانين العنصرية.
وثمنت اللجنة  التنفيذية كذلك الجهود المبذولة من قبل اللجنة البرلمانية الخاصة بدعم صمود الشعب الفلسطيني برئاسة معالي الأستاذ مرزوق علي الغانم، رئيس مجلس الأمة الكويتي،  وأوصت بالتنسيق مع هذه اللجنة، ومع المجموعة العربية المشاركة في الدورة القادمة للاتحاد البرلماني الدولي التي ستعقد خلال الفترة 23-27 أكتوبر القادم في جنيف، وصولاً إلى  اتخاذ القرار المناسب الذي يتوافق عليه البرلمانيون العرب.
من جهة ثانية ، أدرجت لجنة المرأة  في الاتحاد على جدول اعمال المؤتمر البرلماني العربي الخاص بالمرأة العربية الذي سيعقد قبل نهاية العام الحالي، إفراد بند خاص بقضايا المرأة الفلسطينية تحت الاحتلال الإسرائيلي  وضرورة الخروج بتوصيات عملية لدعمها وإعداد تقارير دورية حول ما تتعرض له من انتهاكات إسرائيلية لحقوقها وأطفالها وتمكين صمودها
من جانب اخر، أقرت اللجنة التنفيذية للاتحاد تنظيم  ندوة حول القدس وما تتعرض له من تهودي بهدف التوصل الى خطة دعم وإغاثة عربية وإسلامية برلمانية لهل المدينة المقدسة لتمكينهم من الصمود فيها.
كما أقرت اللجنة التنفيذية خطة عمل الاتحاد البرلماني العربي للعام القادم 2017 وتضمنت بنودا خاصة بالقضية الفلسطينية من بينه العمل مع البرلمانات العربية وحكوماتها لتفعيل الصناديق المالية العربية التي أنشأت من أجل حماية القدس وإنقاذها من سياسات التهويد التي تتعرض لها ، الى جانب تؤأمة المدن العربية مع مدينة القدس، من خلال إصدار تشريعات وقرارات عربية تحقق هذا الهدف تنفيذاً لقرارات الاتحاد البرلماني العربي خاصة مؤتمر رقم 19.
كما أقرت  اللجنة في خطة الاتحاد عرض ملف القوانين العنصرية التي أقرها الكنيست الإسرائيلي الذي تم إعداده  من قبل اللجنة القانونية في الاتحاد البرلماني العربي على الاتحاد البرلماني الدولي ومطالبته باتخاذ إجراءات بحق الكنيست الإسرائيلي لانتهاكه ومخالفته لميثاق الاتحاد وأهدافه ومخالفته لمبادئ القانون الدولي وميثاق الامم المتحدة وميثاق جنيف وغيره من الاتفاقيات الخاصة بحقوق الإنسان.