دعوة برلمانية فلسطينية أردنية كويتية لعقد جلسة طارئة لحماية المسجد الأقصى

06 آب 2017

دعا المجلس الوطني الفلسطيني ومجلس النواب الأردني ومجلس الأمة الكويتي بعقد جلسة طارئة للاتحاد البرلماني العربي لمواجهة العدوان الإسرائيلي على المسجد الأقصى، والتصدي لما يقوم به الاحتلال الإسرائيلي من اعتداء صارخ على الأماكن المقدسة وحقوق العبادة وممارسة الشعائر الدينية وتقييد حرية الوصول إليها.
وتضمنت الدعوات التي وجهتها المجالس البرلمانية الثلاثة لرئيس الاتحاد البرلماني العربي – رئيس مجلس النواب المغربي الحبيب المالكي ضرورة عقد جلسة للاتحاد الذي يمثل جميع البرلمانات العربية من اجل اتخاذ خطوات عملية برلمانية عربية وإقليمية ودولية للتصدي لكافة أشكال الغرطسة والاستبداد والعدوان التي يمارسها الاحتلال الإسرائيلي بحق المسجد الأقصى ومدينة القدس المحتلة، ومواجهة ممارساته الجائرة بحق الشعب الفلسطيني.
وأكدت البرلمانات العربية الثلاثة في رسائلها المنفصلة لرئيس الاتحاد البرلماني العربي على ضرورة وضع خطة برلمانية عربية والتحرك العربي البرلماني مع الاتحادات البرلمانية الإقليمية والدولية وحثها على التدخل الفوري لوضع حد لتمادي الاحتلال وانتهاكاته الصارخة للوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الأقصى، والتحذير من تبعات هذه الممارسات المجنونة التي سيترتب عليها تبعات خطيرة ومدمرة على أمن واستقرار المنطقة برمتها.

يمثل المجلس الوطني الفلسطيني السلطة العليا للشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده ،وهو الذي يضع سياسات منظمة التحرير الفلسطينية ويرسم برامجها ،من أجل إحقاق الحقوق الوطنية المشروعة ،والمتمثلة في العودة والاستقلال والسيادة وإقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس .
وكانت بدايات العمل التنظيمي على المستوى الوطني الفلسطيني قد بدأت مع عام 1919 حيث شهدت فلسطين ما عرف بالمؤتمر العربي الفلسطيني ،وهو مؤتمر تمثيلي عقد باسم عرب فلسطين سبع دورات بين عامي 1919،1928 ،ويعتبر هذا المؤتمر ،في بلد حرم أبناؤه العرب من ممارسة حق الانتخاب ،مؤسسة وطنية تشبه إلى حد ما المجالس النيابية و لها أهدافها الواضحة وبرامجها المحددة .

 

مكتب الرئيس : الاردن ـ عمان ـ دير غبار 
هاتف : 9/5857208 (9626)
فاكس : 5855711 (9626)

 

ألبوم صور